جماعة خنيفرة تباشر اجتماعاتها لاقتراح مشاريع ضمن برنامج تنمية إقليم خنيفرة.

img
أنشطة 0 admin

جماعة خنيفرة تباشر اجتماعاتها لاقتراح مشاريع ضمن برنامج تنمية إقليم خنيفرة.

انعقد مساء يوم الثلاثاء 10 ماي 2022 برحاب جماعة خنيفرة اجتماع في شأن إعداد مشاريع تنمية إقليم خنيفرة 2022-2027 في محطته الثانية المتعلقة بجمع المعطيات الكمية، اجتماع ترأسه السيد النائب الثالث لجماعة خنيفرة محمد لعروصي بحضور السيد الكاتب العام للجماعة والسيد رئيس مصلحة أنشطة الجماعة وممثلين عن مجموعة من المصالح واللجان، منهم ممثل عن المصلحة التقنية وممثل عن الثقافة وممثل عن الأعمال الاجتماعية، إضافة إلى مجموعة من النواب والمستشارين.

اجتماع اليوم جاء تبعا لمراسلة رئيس المجلس الإقليمي لخنيفرة السيد حميد البابور عدد 22/195 المؤرخة بتاريخ 21 أبريل 2022، التي راسل بها السيد عامل إقليم خنيفرة، في شأن إعداد مشاريع تنمية إقليم خنيفرة المرحلة الثانية المتعلقة بجمع مقترحات الجماعات التابعة للإقليم وتعبئتها في مصفوفة التشخيص المرفقة بالمراسلة، لوضعها رهن إشارة مكتب الدراسات المعتمد من قبل المجلس الإقليمي لخنيفرة.

 

وقد جاءت ضمن شبكة مصفوفة التشخيص الملامح الكبرى لبرنامج التنمية موضوع الاجتماع، ومنها ما يتعلق بقطاع الطرق وقطاع النقل والكهربة القروية والتهيئة الحضرية، إضافة إلى قطاع الماء وتطهير السائل والتأهيل الاجتماعي في المجالين التربوي والصحي، زد على ذلك قطاع التنمية الاجتماعية ومقاربة النوع، والتنمية المستديمة والبيئة، والقطاع الاقتصادي وما يتعلق به من فقر وبطالة وهشاشة، دون أن ننسى القطاعين الثقافي والرياضي، إلى جانب قطاع الحكامة الجيدة والتحول الرقمي، كما تُركت المصفوفة مفتوحة لمقترحات إضافية.

وذكر السيد محمد أرديل النائب الثاني لرئيس الجماعة في تصريح مقتضب أن المجتمعين اقترحوا مجموعة من المشاريع منها: إنجاز مركب رياضي بمواصفات عالية، وبناء منشأة فنية تربط بين الطريق الشمالية وتيزي إشكاك، وبناء مركز متعدد التخصصات لتأهيل شباب الإقليم لمهن متعددة، مع إيلاء الأهمية القصوى لذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة إلى مقترحات بشأن استفادة الإقليم من الجامعات.

انعقد مساء يوم الثلاثاء 10 ماي 2022 برحاب جماعة خنيفرة اجتماع في شأن إعداد مشاريع تنمية إقليم خنيفرة 2022-2027 في محطته الثانية المتعلقة بجمع المعطيات الكمية، اجتماع ترأسه السيد النائب الثالث لجماعة خنيفرة محمد لعروصي بحضور السيد الكاتب العام للجماعة والسيد رئيس مصلحة أنشطة الجماعة وممثلين عن مجموعة من المصالح واللجان، منهم ممثل عن المصلحة التقنية وممثل عن الثقافة وممثل عن الأعمال الاجتماعية، إضافة إلى مجموعة من النواب والمستشارين.

اجتماع اليوم جاء تبعا لمراسلة رئيس المجلس الإقليمي لخنيفرة السيد حميد البابور عدد 22/195 المؤرخة بتاريخ 21 أبريل 2022، التي راسل بها السيد عامل إقليم خنيفرة، في شأن إعداد مشاريع تنمية إقليم خنيفرة المرحلة الثانية المتعلقة بجمع مقترحات الجماعات التابعة للإقليم وتعبئتها في مصفوفة التشخيص المرفقة بالمراسلة، لوضعها رهن إشارة مكتب الدراسات المعتمد من قبل المجلس الإقليمي لخنيفرة.

وقد جاءت ضمن شبكة مصفوفة التشخيص الملامح الكبرى لبرنامج التنمية موضوع الاجتماع، ومنها ما يتعلق بقطاع الطرق وقطاع النقل والكهربة القروية والتهيئة الحضرية، إضافة إلى قطاع الماء وتطهير السائل والتأهيل الاجتماعي في المجالين التربوي والصحي، زد على ذلك قطاع التنمية الاجتماعية ومقاربة النوع، والتنمية المستديمة والبيئة، والقطاع الاقتصادي وما يتعلق به من فقر وبطالة وهشاشة، دون أن ننسى القطاعين الثقافي والرياضي، إلى جانب قطاع الحكامة الجيدة والتحول الرقمي، كما تُركت المصفوفة مفتوحة لمقترحات إضافية.

وذكر السيد محمد أرديل النائب الثاني لرئيس الجماعة في تصريح مقتضب أن المجتمعين اقترحوا مجموعة من المشاريع منها: إنجاز مركب رياضي بمواصفات عالية، وبناء منشأة فنية تربط بين الطريق الشمالية وتيزي إشكاك، وبناء مركز متعدد التخصصات لتأهيل شباب الإقليم لمهن متعددة، مع إيلاء الأهمية القصوى لذوي الاحتياجات الخاصة، إضافة إلى مقترحات بشأن استفادة الإقليم من الجامعات.

 

مواضيع متعلقة

اترك رداً

©CommuneKhenifra / IFRIKIALIVE S.A.R.L