جماعة خنيفرة: بدء أشغال الربط بالماء الشروب في حيين والربط بالصرف الصحي في حي واحد

img

أعطى السيد رئيس المجلس الجماعي لخنيفرة، صباح يوم الاثنين 25 أكتوبر 2021، انطلاقة أشغال الربط بالماء الشروب والصرف الصحي بحي اليوسفي، كما زار حي تيشوت ن العدنان للعمل على انطلاقة أشغال ربطه بالماء الشروب في القريب العاجل، وكان ذلك ضمن وفد إلى عين المكان فريق يمثل جماعة خنيفرة وممثل عن المكتب الوطني للماء الصالح للشرب كمصلحة خارجية.

ويأتي هذان المشروعان في الإطار العام لتنزيل مشروع توسيع شبكة الماء الصالح للشرب المنجز من طرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، بالإضافة إلى مشروع توسيع شبكة المياه العادمة بحي اليوسفي، إذ أن المشروع الأول جاء من أجل وضع اللبنات الأولى لتعميم الماء الشروب على مختلف أحياء الجماعة، وأن المشروع الثاني يستهدف التخطيط لحماية وادي أم الربيع من التلوث.

جدير بالذكر أن تقوية وتأمين تزويد مدينة خنيفرة بالماء الشروب قد سبق  وافق  للمجلس الجماعي لخنيفرة، بعد معاينته الميدانية، أن وافق على  المسار الذي ستسلكه قناة الضخ الجديدة، في إطار المشروع  المزمع إنجازه من طرف المكتب بتكلفة مالية تصل إلى 11 مليون درهما، سينطلق من محطة التصفية عبر حي بوازو اليوسفي وأساكا، ثم السلام فحي المصلى وصولا إلى الخزان، على أساس أن قطر القناة الناقلة لهذه المادة الحيوية يصل إلى 50 سنتيمترا، وستكون عملية تمرير القناة باختراق الأشغال لشارع محمد الخامس بالقرب من صيدلية بلقايد، وهذه الأشغال ستكون بجودة عالية، وستكون لهذا المشروع أهمية كبرى تتجلى في تفادي الانقطاع المتكرر لهذه المادة الحيوية بسبب مسار قناة الجر السابقة.

كما أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب سبق وأن أبلغ المجلس الجماعي بمحتوى القسيمتين اللتين في طور الإنجاز، وتهم القسيمة الأولى إنجاز قنوات التجميع وقنوات الضخ للمياه العادمة بتكلفة 4.5 مليون درهما أما القسيمة الثانية فتهم إنجاز محطتين لضخ المياه العادمة بتكلفة 6 مليون درهما في إطار البرنامج الوطني لتطهير السائل.

مواضيع متعلقة

اترك رداً

©CommuneKhenifra / IFRIKIALIVE S.A.R.L